الإقناعالتآثيرالتفاوضالتواصلالعلاقاتالمعاملات

15 سؤالاً تخبرك عن أسلوبك في التواصل مع الآخرين

مهاراتك في التواصل مع الآخرين والإستماع إليهم :

حينما يتعلق الأمر بتواصلك مع الآخرين خُصوصاً فيما يتعلق بالسماع منهم والإنصات إليهم يُخبرنا “هيرمان برس” أحد أشهر مؤلفي كُتب التواصل قائلاً :

هذا مجموعة من الآسئلة يجب أن تسآلها لنفسك، ويفترض أن تكون إجابتها جميعها بنعم إذا كنت تعتقد أن تواصلك مع الآخرين جيد، أو ربما تعيد التفكير في ذلك بعد قراءتها لمزيد من التحسين في أسلوبك التواصل إليك :

  1. عندما ترغب في أن تقول شيئاً، هل أنت صادق في حاجتك لأن تقول هذا الشيء ؟ (يقصد هل هناك حاجه بالفعل ضرورية لقول هذا الشيء أم أن الأفضل عدم قوله) .
  2. هل تدرك أن بعض الكلمات التي تختارها قد لا تعني نفس الشيء الذي تقصده أنت بالنسبة للآخرين ؟ (يقصد هل تدرك مسبقاً أنه من الممكن أن يتم تفسير ما تقوله على نحو أخر غير ما تقصده ؟) .
  3. أيضاً هل تدرك أن فهمك أنت للرسالة التى تتلقاها من الطرف الأخر قد يكون مختلفاً عن الرسالة التي يقصد الطرف الآخر إيصالها إليك ؟ (يقصد عكس ما ذكر في السؤال السابق، أنه يجب أن تدرك دائماً أن هناك احتمال لمعنى أخر فيما يقوله الطرف الأخر لك).
  4. قبل أن تقوم بالإتصال تتواصل/تحدث/ هل تسأل نفسك عن ماهية المتلقي، وكيف سيكون تأثير اتصالك عليه؟ “أو تأثره بما تقول؟ “
  5. عندما تتحدث مع شخص أخر وجهاً لوجه، هل تبحث دائماً عن أشياء تشير إلى أنه يفهم جيداً ما تقول ؟ (يقصد هنا أنه من الضرورى أن تتأكد من أن ما تقوله واضح لدى الطرف الآخر ويفهمه جيداً).
  6. هل حديثك ورسالتك التى تود إيصالها مختصرة وواضحه للغاية وتحتمل أقل عدد مُمكن من التفسيرات ؟
  7. هل تتجنب استخدام مُصطلحات معقدة أو صعبة أمام من لا يدرك معناها ؟
  8. هل تتجنب استحدام اللغة الدارجة واللهجات العامية أما من لا يحبها/ يستهجنها/ أو لا يفهمها ؟
  9. هل تتحاشي استعمال كلمات أو جمل من شأنها التأثير على المُستمع بتشتيت انتباهه أو صرفه عن ما تقول ؟
  10. هل تعلم أن الطريقة التى تتحدث بها تعادل في أهميتها، أهمية ما تقوله ذاته ؟
  11. هل تعي أهمية الرسائل غير اللفظية التى ترسلها وأنها تساعدك على تأكيد المعنى الذي تود إيصاله ؟
  12. هل تدرس بعناية ما هي أفضل طريقة لإفهام المتلقي لرسالتك ؟ سواء كانت وجهاً لوجه أو بواسطة الهاتف أو المراسلة النصية، أو غير ذلك ؟
  13. هل تُكّون أرائك عن الآخرين بناءاً على ما تسمعه منهم؟؟، أم بناء على انطباعك عنهم ؟
  14. هل تبذل مجهوداً حقيقياً وواقعياً لقراءة الرسائل غير اللفظية التى يرسلها الآخرون عندما يتحدثون إليك وتتحدث إليهم؟
  15. هل تحرص على تحسين مهاراتك في الإستماع للآخرين ؟

   ~ المصدر : هيرمان برس – كتاب “استمع لي … أستمع لك

هذة خمسة عشر سُؤالاً ذكرها هيرمان برس” في كتابه الرائع “استمع لي ، أستمع لك” ، عن أهمية مهاراتك في التواصل مع الآخرين خصوصاً فيما يتعلق بالسماع منهم ، وسواء كنت تتفق أو تختلف مع المؤلف في العديد من النقاط، فإن هناك نقاط أخرى مما ذكرها لا يختلف اثنان على أهميتها .

المصادر
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق