الصحةالطب

مراحل تطور مرض باركنسون (الشلل الرعاش)

اقرأ في هذا المقال

  • مراحل تطور مرض الشلل الرعاش (باركنسون)
  • بطء الحركات وصعوبة القيام بالأنشطة الحركية
  • مشاكل التوازن والإستقرار الوضعي
  • مشاكل الكلام والنطق واضطرابات النوم
  • المشاكل النفسية والإدراكية والبصرية
  • مشاكل الجهاز الهضمي والمشاكل الجنسية

وصفت السمات الرئيسية لمرض الشلل الرعاش بالتفصيل من قبل الطبيب جيمس باركنسون البريطاني في عام ١٨١٧. كان الطبيب باركنسون (١٧٥٥-١٨٢٤) طبيباً عاماً من لندن، انكلترا، قد نشر مقالاً حول الشلل الهزاز (١٨١٧) والذي وصف فيه ستة أفراد لديهم حالة أطلق عليها شلل هزاز، ووصف هؤلاء المرضى  أن لديهم حركة ارتجاف غير ارادية، فى وضع السكون, تختفى مع الحركة, وحتى عند دعمها .مع ضعف قوة العضلات، و الميل الى انحناء الجذع للأمام ويمر من المشى الى خطوة الجرى ولم يصب الحواس والفكر بأذى. وذكر أيضا أن هذا المرض يكون لفترات طويلة، ويعتقد أن تكون اصابة العمود الفقري العنقي، أو السموم الناتجة عن التلوث البيئي لها دور مسبب للمرض و تطور هذه الحالة.(1) هكذا أشار الدكتور عبدالقيوم رانا، أحد أشهر اختصاصيّ مرض باركنسون في العالم في بدأ حديثه عن مراحل تطور مرض باركنسون في كتابة المرجعي الرائع “العلاجات الطبيعبة لمرضى شلل الرعاش.

لكن ما هي مراحل تطور مرض باركنسون :

يقول الدكتور “رانا” : إنّ بطء الحركات, التصلب أو الجمود, الرعاش أثناء الراحة، ومشاكل التوازن هي أعراض الحركة الرئيسية لمرض الشلل الرعاش. و بطء الحركة هي الأكثر شيوعاً من جميع الأعراض الحركية.

في المراحل المبكرة، قد يكون البطء في الحركات دقيقاً للغاية ولم تذكر من قبل بعض المرضى، خاصة المرضى كبار السن الذين قد يعتقدون بأن هذا جزء من مرحلة الشيخوخة. (2)

ويمكن استخلاص أنّ مراحل تطور مرض باركنسون أو الشلل الرعاش تتمحور في :

  1. بطء الحركات . 
  2. صعوبة انجاز الحركات الدقيقة . 
  3. صعوبة القيام بالأنشطة الأساسية في الحياة اليومية . 
  4. التصلب أو الجمود . 
  5. رعاش الراحة : قد تكون هذه الرعشة من الأعراض الأولى للمرض و التي تم ملاحظتها من قبل المريض. قد يتعرض حوالي ٧٠٪ من مرضى الشلل الرعاش إلى رعاش الراحة. و في البداية قد يبدأ بشكل اهتزاز غير إرادي أو رجفة في الإبهام أو السبابة ويبدو المريض وكأنه يدحرج حبات المسبحة.
  6. مشاكل التوازن أو انعدام الإستقرار الوضعي لمريض الشلل الرعاش . 
  7. مشاكل بالكلام هي أحد الأمور الهامة من مراحل تطور مرض باركنسون(2-2)قد تحدث اضطرابات الصوت والكلام في حوالي ٨٠-٩٠٪ من مرضى الشلل الرعاش عند تقدم المرض. كثيراً ما يطلب الناس من مرضى الشلل الرعاش بتكرار كلامهم لأنهم يجدون صعوبة في فهم الكلام. و هم على علم بأن حديثهم قد تغير وأنه أصبح أقل فهماً. هؤلاء المرضى لديهم صعوبة أثناء المحادثات. وبسبب هذه التغيرات الجديدة فإن انخفاض الروح المعنوية و نقص الدافع للتواصل والاكتئاب كلها أمور شائعة .
  8. الصعوبة في النوم (الأرق) لدى مريض باركنسون : إن الأرق الأولي وتقطع النوم قد يعطل دورة النوم واليقظة للمريض ، وتؤدي إلى نقص في كمية النوم ونوعه ، والتي يمكن أن تسبب النعاس الزائد في النهار. الأرق النهائي هو الأكثر شيوعاً من الأرق الأولي في مرض الشلل الرعاش، و هناك مشاكل أخرى مثل أحلام اليقظة, الكوابيس، الكلام والمشي أثناء النوم قد تؤدي إلى النوم المتقطع
  9. . النعاس المفرط أثناء النهار : حوالي ٣٠٪ من مرضى الشلل الرعاش يعانون من النعاس المفرط في النهار لبعض الوقت. و إن أدوية النوم التي تأخذ في وقت النوم قد يكون لها آثارها المسكنة أثناء النهار.و في حالة متلازمة عدم استقرار الساقين قد لا ينام المريض حتى وقت متأخر من الليل، ويمكن أن تنقطع دورة النوم واليقظة الكاملة وبالتالي تسبب النعاس المفرط أثناء النهار. علاوة على ذلك،  فإن المرضى الذين لديهم مشاكل في النوم يجب فحصهم من الاكتئاب، لأن أي تغيير في نمط النوم يكون له أعراض و علاج هذه الحالة قد يؤدي إلى تحسين أنماط النوم للمرضى .

  10. اضطرابات النوم السلوكية  REM  لدى مرضى باركنسون : تشمل اضطرابات النوم السلوكية على الإهتزاز في الطرف اللاإرادي  أو حركات الجسم أثناء النوم التي قد تكون مرتبطة بمحتوى الحلم. هذه الاضطرابات هي أكثر شيوعاً في المرضى الذين يعانون من مرض الشلل الرعاش من عامة المجتمع. و قد يبدأ اضطراب النوم السلوكي قبل مرض الشلل الرعاش بسنوات عديدة.وتفيد التقارير بأن المرضى الذين يعانون من اضطرابات النوم السلوكية يتم ملاحظتهم من قبل الزوج أو الشريك. و يذكر الأزواج أن المرضى كانوا يحاولون خنقهم أثناء النوم، أو لديهم نوبات من الصراخ، الشخير واضطراب السلوك. و يمكن لهؤلاء المرضى الحركة أثناء أحلامهم. قد تكون هناك حاجة إلى دراسة النوم لتشخيص هذه المشكلة .
  11. مشاكل نفسية وإدراكية هي من مراحل تطور مرض باركنسون : الإكتئاب فقرابة ٤٠٪ من مرضى الشلل الرعاش يعانون من أعراض الاكتئاب، وقلة الحافز : يمكن أن يتطور عند المرضى شعورهم بنقص التحفيز و انعدام المبادرة اللازمة لإتخاذ القرار. والقلق والخوف هو أحد مراحل تطور مرض الشلل الرعاش : تفيد التقارير بوجود قلق أو خوف عند عدد كبير من المرضى الذين يعانون من مرض باركنسون . واضطراب الذاكرة، وفي بعض الأحيان الهلوسة والذهان أيضاً من مراحل تطور المرض .
  12. مشكلات الفم والجهاز الهضمي أحد أشهر مراحل تطور مرض باركنسون : سيلان اللعاب : يذكر أن حوالي ثلثي المرضى الذين يعانون من مرض الشلل الرعاش لديهم سيلان في اللعاب بشكل كبير، وفقدان حاسة التذوق والشم أو ضعفها من مراحل تطور مرض باركنسون أيضاً ، وكذلك عوامل تؤدي لنقص الوزن أحياناً، كما أن صعوبة البلع، والإمساك أحد أعراض المرض أيضاً .
  13. مشاكل المثانة أحد مراحل تطور مرض باكنسون(3)  : خلل المثانة البولية يتوفر في ما لا يقل عن ثلثي مرضى الشلل الرعاش في المراحل المتطورة، وهي تشمل أعراض الاستعجال، الحاجة إلى كثرة التبول ليلاً، الشعور بأنه لا يتم إفراغ المثانة تماماً واحتباس البول .
  14. الخلل الوظيفي الجنسي (ضعف جنسية أو عجز جنسي) قد يكون أحد مراحل تطور مرض باركنسون أيضاً : المشاكل الجنسية تؤثر على ما لا يقل عن ثلث المرضى الذين يعانون من مرض الشلل الرعاش، ويحدث في المراحل المتوسطة و المتأخرة من هذا المرض. الرجال الذين يعانون من مرض باركنسون لديهم  ضعف في الانتصاب، في حين أن النساء قد ينخفض عندهم الرغبة الجنسية. بالإضافة إلى بطء في أداء النشاط الجنسي، فإن العوامل الأخرى مثل الاكتئاب والقلق تلعب دوراً في العجز الجنسي. قد يؤدي الفشل في الانتصاب إلى سوء تقدير الذات والاكتئاب. و ضعف الانتصاب يسبب زيادة القلق في المرضى، الأمر الذي يؤدي إلى الضعف الجنسي، ومن ثم إلى حلقة مفرغة .
  15. مشاكل التوازن أهم أعراض مراحل تطور مرض باركنسون : كصعوبة الوقوف مستقيماً والإضطرار إلى الوقوف منحنياً، وصعوبة الحفاظ على التوازن، والتجمد في المراحل المتأخرة من الشلل الرعاش ، صعوبة الدوران ، وتكرار الدوخة، والسقوط المفاجيء أحد مؤشرات المراحل المتأخرة لمرض باكنسون .
  16. مشاكل العظام والعضلات في تطور مراحل الشلل الرعاش(4) : كإنحناء أو ميلان العمود الفقري، وكذلك ترقق العظام أو هشاشة العظام و الكسور في بعض الأحيان ، الكتف المتجمد، وأحياناً تشوهات في اليد والأصابع والقدم من أعراض تطور مرش باركنسون أيضاً .
  17. المشاكل البصرية في المراحل المتطورة من باركنسون : الروؤية المزدوجة، وجفاف العيون، والتهاب الجفون أيضاً من الأعراض المتطورة لدى مرضى الشلل الرعاش .
  18. مشاكل أخرى في المراحل المتطورة لمرض باركنسون : قلة التعبير الوجهي، أو صعوبة التعبيرات الوجهية أحد الأعراض المتقدمة لمرض باركنسون، جفاف بشرة الجسم، والتعرق الزائد، وضيق التنفس، وتورم الساقين، والحساسية الزائدة للبرد، وإحساس الرعشة الداخلية جميعها أيضاً أعراض لتطور مرض باركنسون .

تنبيه هام :

تتشابة الكثير من الأعراض المذكورة أعلاه في مراحل تطورمرض باركنسون، مع العديد من الأمراض الأخرى، ولذلك فالطبيب وحده يمكنه تقييم حالتك ومعرفة سبب مرضك أو سبب مجابهتك لأي من هذة الأعراض .

ربما تحتاج أيضاً للإطلاع على مقال : أعراض ومؤشرات الإصابة بمرض باركنسون . 

المراجع :

 (1) الدكتور عبدالقيوم رانا – كتاب الشلل الرعاش (المرجع الرئيس) .

 (2) المرجع السابق

 (2-2) Dr. Alan Perlman – أشار إليه الدكتور رانا

 (3) تتشابة هذة الأعراض مع بعض أمراض المثانة

 (4) الدكتور بشير العنزي – أشار إليه الدكتور عبدالقيوم رانا .

مصادر خارجية
الدكتور عبد القيوم راناكتاب العلاجات الطبيعية لمرض الشلل الرعاش
المصادر
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق