منشن أعمال

لماذا تقل قيمة شركتك لصالح شركات المنافسين؟

من كتاب هجرة القيمة : كيف تفكر وتقرر أسرع من المنافسن

في متقطف أكثر من رائع عن أسباب انخفاض قيمة الشركات وحصصها السوقية أشار أدريان سلايفوتسكي، أحد أشهر مؤلفي نظم الإدارة، في كتابة “هجرة القيمة : كيف تفكر وتقرر أسرع من المنافسن” ، إشارة سريعة إلى أهم أسباب هجرة قيمة الشركات إلى شركات المنافسين قائلاً :

سيطرت ثمان شركات عملاقة على صناعة الحديد والصلب الأمريكية عام ١٩٦٠، و كان مجموع أصول هذه الشركات يصل إلى ٥٥ بليون دولار. اليوم هبطت هذه القيمة إلى ١٣ بليون دولار، و ربما انخفضت أكثر عما قريب.

لماذا تقل قيمة شركتك ؟

على المثال المذكورة أعلاه، لقد هاجرت قيمة شركات الحديد والصلب في أمريكا إلى شركات أخرى وصناعات أخرى ذات قدرة أفضل على التجاوب مع احتياجات وأولويات العملاء. وهذا هو لُبّ الأمر .

إنَّ قيمة المنتج هي الفائدة التي تحصل عليها الشركة من بيعها لهذا المنتج، وتبدأ هجرة قيمة الشركات السوقية إلى شركات أخرى منافسة حين تفقد المنتجات الخاصَّة بها قدرتها على تحقيق أفضل استفادة .

لقد هاجرت قيمة عمالقة الحديد و الصلب في أمريكا إلى شركات ذات فكر مختلف تمامًا، فاتجهت مثلاً إلى شركة نيوكور، وهي تعتمد على أفران صغيرة ذات تكلفة تشغيل قليلة، كما تستعمل خامات أقل جودة، و تعتمد على عاملين أقل مهارة.

و على الرغم من ذلك فإنَّ منتجاتها قليلة الجودة تجاوبت مع الأولوية الأولى لدى العملاء و هي السعر الأقل.

  • كما هاجرت قيمة شركات الحديد و الصلب إلى شركات البلاستك والألومنيوم التي قدمت لصناعة تعبئة المنتجات وصناعة السيارات خامات أكثر ملاءمة لاحتياجاتها.
  • هاجرت القيمة أيضاً إلى شركات الصلب اليابانية التي قدمت الصلب عالي الجودة بسعر قليل، و كانت دقة تصميم عمليات الإنتاج و التوزيع هي السبب في قدرة الشركات اليابانية على خفض التكلفة .

كيف استطاع المنافسون الجدد – الصغار عادة – أن يجذبوا أكبر عملاء شركات الصلب الأمريكية؟

 الإجابة: من خلال نظام عمل أفضل.

يتكون نظام العمل من مجموعة القرارات التي تتخذها المؤسسة بخصوص نشاطها والمنتجات التي ستقدمها، وكيف ستنتجها و كيف ستوردها للعملاء، ونظام العمل الناجح هو الذي يؤدى إلى حصول العملاء على ما يريدون مع حصول الشركة في نفس الوقت على أرباح كافية.

تُهاجر قيمة الشركات وتقل لصالح الشركات الأخرىَ ذات نظام العمل الأفضل، لذا تحتاج الشركة للوصول بنظام عملها إلى أقصى قدر من الفعالية، وهو ما يبدأ بالإجابة على عدد من الأسئلة الهامة مثل : ما كفاءة نظام عمل شركتك الحالي في التجاوب مع أولويات العملاء؟

هل هناك منافسون مجهولون يحاولون بناء نظام عمل يفقدك عملاءك في المستقبل؟ وكيف يمكنك أن تتوقع الاتجاه الذي سوف تهاجر إليه قيمة الشركات في مجال عملك؟

المصدر :

مصادر خارجية
Value Migration 
المصادر
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock