أنت والحب

كيف أجعل شخص يحبني عن طريق الرسائل

في هذا العصر الحديث الرسائل تُعتبر وسيلة التواصل الأولى مع الآخرين، بعد التواصل الصوتي طبعاً، بل وعلى عكس التواصل الصوتي نحن نلجأ للرسائل لنُخبر الأخرين بالكثير من الأشياء التي لا نستطيع قولها مُباشرتاً سواء في مقابلة شفهية أو عبر اتصال صوتي مباشر، لذلك إذا كان هناك اتصال مع من تُحبه أو هذا الشخص الذي تستهدف حبه، وتستطيع بالفعل إرسال الرسائل له فهذا أمر رائع، فلديك الكثير لتفعله لكسب قلبه، في هذة المقالة نحن نُجيبك إذا ما كنت أو كُنتي تتسائل، تتسائلين كيف أجعل شخص يحبني عن طريق الرسائل :

الرسائل في علاقات الحٌب :

الكثير جداً حول العالم من الشباب والفتيات يٌصرّحون بحبهم لأول مرة عبر الرسائل، والكثير جداً من الشباب والبنات حول العالم يكون مفتاح قلبهم هو تلك الرسائل التي يرسلها الطرف الأخر إليهم، فاختيار الرسائل التي تُرسلها بعناية لمن تحب هو مدخل عظيم إلى قلبة، واختيار المناسبات التي ترسل فيها تلك الرسائل إلى من تحب هو فنّ كبير أيضاً، إذا كنت تستطيع اتقان هذا الفن وتستطيع اختيار الرسائل المناسبة فأنت ستصل حتماً إلى حُب من تريد أن تجعله يحبك عن طريق الرسائل.

إذاً كيف أجعل شخص يحبني عن طريق الرسائل ؟

كما اتفقنا طالما كان بإمكانك إجراء المحادثات النصيّة مع من تحب، وبإمكانك إرسال الرسائل إليه، فإليك فيما يلي أهمّ النصائح التي يجب أن تتبعها لتُوقع من تُريد في حبك عن طريق تلك الرسائل:

  1. أبدى شغفك بالإرسال إليه: أثناء مراسلة من تحب حاول إيصال رسائل خفية عبر رسائلك أنك تحب مراسلته، تحب مجرد الحديث إليه، أنت شغوف بالكتابة إليه، وتحب تلقى الردود كذلك.
  2. اختر المناسبات ولا تفوت أية مُناسبة: أغلب البشر يهنئون بعضهم في المناسبات المختلفة، لكن لكي تتحدث إلى من تحب برسائل مؤثرة كن الأول من بين الجميع، كرر التواصل بشأن نفس المناسبة، أظهر سعادتك بكونك بجانبه، أو أنك تعرفه في تلك المناسبة الرائعة، أخبره كم أنك سعيد بتهنئتة لأجل هذه المناسبه.
  3. قدّم المُفاجئات الرائعة في رسائلك: عُنصر المُفاجأة بشكل عام هو أمر عظيم يمسّ قلوب الجميع، لكن بالنسبة إلى من تحب فستُحدث فرقاً هائلاً إذا تعودت أن تكون أول من يبلغه بالأخبار السارّة عبر الرسائل، أو إبلاغه بمفاجأه تُعدها له عبر رسالة قصيرة، ضع هدية في مكان ما على سبيل المثال وأرسل له رسالة قصيرة بطلب زيارة هذا المكان، أو اطلب منه مشاهدة شيء أعددته له عبر رسالة قصيرة، تعود أن تحدث شيء مدهش وتكون طريقة الإبلاغ به هي رسالة صغيرة.
  4. كٌن مرحاً واضفى طابع المزاح على رسائلك: حتى في التواصل النصيّ، والرسائل، خفة الدم لها تأثيرها الذي لا يقارن، لا مانع أن ترسل أحياناً شيء لطيف ومضحك، يترك انطباعاً جيداً وبسمة على وجه من تحب عندما يقرأ رسالتك.
  5. استخدم الرموز التعبيرية المثيرة: الرموز التعبيرية أصبحت تقول كل شيء يستطيع الإنسان قوله في مقابلة الوجه للوجه، ومع هذا التطور في العلاقات العاطفية يبدو أن شركات التقنية تعرف ذلك فقد ملئت كل سبل التواصل برموز تعبيرية رائعه، هناك الكثير من الرموز التعبيرية التي تصرّح بحبك وولهك واهتمامك دون أن تقول ذلك صراحة.
  6. لا تكن لحوحاً ولا تطلب شيء عبر الرسائل القصيرة: لا تجعل الرسائل وسيلة لطلبات كثيرة ومتكررة، ولا تُلّح على من تحب في طلب واحد مرتين، كن لطيفاً، ومرناً.
  7. اطلب منه الإهتمام بنفسه لأجلك: رسائل قصيرة تترك انبطاعاً كبيراً وتقول الكثير نيابة عنك، ما رأيك في الرسائل من نوعية” اهتم بنفسك من أجلي”، أو “حافظ على كونك جميلاً لأني أحب ذلك”، جرب هذا ستترك انبطاعات هائلة.

وأخيراً أثناء مراسلة من تحب يجب أن تختار أوقات المراسلة، ما أجمل مثلاً أن تحرص على أن يتلقى كل صباح رساله جميلة تُحسّن من استعدادة لليوم الجديد، أو رسالة جميلة قبل النوم تتمنى له أحلاماً سعيدة، أو رسالة أثناء العمل أو أثناء الدراسة تتمنى له/لها التوفيق والنجاح.

مقالات أخرى مرتبطة :

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock