منشن صحةمواضيع لصحتك

دور الحويصلة الصفراوية في التخلص من السموم

السموم (التوكسينات) وأضرارها بالجسم

التوكسينات هي مادة سامة للجسم، و التوكسينات (السموم) يمكن أن تسبب مشكلات تبدأ من كونها صغيرة مثل طفح جلدي بسيط, أو مشكلات كبيرة مثل السرطان، و في كل الأحوال التوكسينات ضارة جداً بالجسم، ومن أهم أجزاء الجسم الذي يعمل على تخليصنا من السموم هي المرارة (الحويصلة الصفراوية)، وفي هذا الموضوع سنتناول نبذة عن بعض السموم و دور الحويصلة الصفراوية في التخلص من السموم وطرق تدعيم الحويصلة الصفراية.

أين توجد التوكسينات (السموم)

توجد التوكسينات أو السموم في كل مكان في حياتنا اليومية، بدءاً من التلوث الموجود في الهواء الذي نتنفسة، إلى الكيميائيات التي تتكون في أجسادنا نتيجة لتحلل الأطعمة.

و كذلك توجد توكسينات من المواد التي نعمد إلى إدخالها في أجسادنا مثل دخان السجائر , و العقاقير المخدرة أو المكيفة ( مثل الكوكايين و الهيروين) , و الكحول , و السكر , و الدهون الحيوانية , و الأطعمة المعاملة صناعياً بدرجة عالية.

و تنتج المستعمرات البكتيرية التي تحتويها فضلات الأمعاء الغليظة آلافاً من التوكسينات, إذ تتكاثر هذه البكتريا بمعدلات عالية إذا تناولت أغذية غير صحية.

قد تتكون السموم في الطعام قبل الأكل أيضاً

إن التوكسينات يمكن أن تتكون في طعامنا حتى من قبل أن نأكله, فالبكتريا تتكاثر في الطعام الذي تُرك في الثلاجة لفترات طويلة جداً , و الأسوأ من هذا أن يترك خارج الثلاجة , لا سيما و أن الطعام يمكن أن يتخمر في الجو الحار و في داخل العبوات المغلقة غير المعرضة للتهوية، و من ناحية أخرى , فإن المواد الحافظة التي تستخدم في منع فساد الأطعمة يمكن أن تكون ضارة بنا أيضاً إذا وجدت بجرعات عالية .

و يتم كذلك رش التوكسينات ( أو السموم ) على المزروعات في الحقول (التي تمثل طعامنا الذي تتغذى عليه) في صورة مبيدات لقتل الآفات الضارة، و هذه السموم تمتصها الخضراوات و الفاكهة بدرجات متفاوتة قد تزيد أو تقل, مما يُعرّض صحتنا للخطر، وتتكون التوكسينات أيضاً في أقات التوتر ( العاطفي، و الجسدي على السواء ) .

أين تقع الحويصلة الصفراوية ودورها في تخليص الجسد من السموم

يقع هذا العضو أسفل الكبد مباشرة و يعتبر بمثابة جهاز لإلقاء القبض على السموم التي أفلتت بطريقة ما من الجهاز الكبدي لإزالة السموم , أو لم تزل سُميتها إلا جزئياً، و يمكنننا أن نقول إن شيئاً ما خطأ هنا حينما نشعر عامة بالتوعك و الصداع .

ويمكن الإشارة إلى وجود مشكلات أكثر خطورة بالحوصلة الصفراوية (المرارية) حينما نتقيأ بعض الصفراء أو يتم تشخيص وجود حصى صفراوية، و تنشأ الحصى الصفراوية حينما لا تستطيع الحوصلة الصفراوية القيام بوظيفتها في معالجة الصفراء بكفاءة .

كيف تعمل الحويصلة الصفراوية (المرارية)

يخرج الكبد توكسيناته ضمن سائل يسمى الصفراء أو المرارة , التي تتدفق نحو الحوصلة الصفراوية و منها إلى الأمعاء، و تتكون الصفراء من الكوليسترول , و الليسيثين , و مادة تسمى البيليروبين مع بعض التوكسينات.

و في الأمعاء الدقيقة , تستخدم الصفراء في التمهيد لعملية تحليل الدهون و حفزها، و مع ذلك , إذا لم تتم معالجة الصفراء بكفاءة من قبل الحوصلة الصفراوية , فقد تتراكم الأملاح الصفراوية و تنشأ الحصى الصفراوية، و هذه الحصى تعوق إستمرار عملية تحليل الدهون , مما يسبب حدوث آلام في الجهاز الهضمي , و نوبات من الصداع , و غثيان , و قئ أحياناً.

كيف يمكنّ تعزيز دور الحويصلة الصفراوية في التخلص من السموم

إن اتباع نظام عذائي غني بالخضراوات و منخفض الدهون المشبعة و السكريات المكررة يساعد في منع المشكلات التي تحدث للمرارة،  ويمكنك إفادة الحوصلة الصفراوية عن طريق البرنامج العُشبيّ التالي:

  • تناول الليسيثين ( 500 جم من المكملات ) , الذي يساعد في جعل الصفراء في حالة تدفق و يمنع تكون الحصى .
  • إضافة الألياف القابلة للذوبان مثل البكتين , الذي يوجد في التفاح النئ و فواكه أخرى , أو نخالة الشوفان , إلى نظامك الغذائي .
  • شرب شاي جذر الطرخشقون يومياً .
  • تناول وجبات صغيرة متكررة .
  • احتساء عصير نص ليمونة في ماء دافئ يومياً .
  • زيادة ما يتم تناوله من زيوت الأوميجا 3 و 6 .

المصدر:

  • بنيلوبي ساك – التخلص من السموم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق